55 قتيلا في تفجير مسجدين شمال شرق نيجيريا

55 قتيلا في تفجير مسجدين شمال شرق نيجيريا

قتل 55 شخصا على الأقل وأصيب أكثر من مئة بجروح في تفجير مسجدين بشمال شرق نيجيريا الجمعة. وتظهر الهجمات في مايدوغوري ويولا وكيراوا مرة التهديد الوطني والإقليمي المستمر الذي يشكله المتطرفون الإسلاميون رغم إعلان الجيش النيجيري تحقيق مكاسب.
وتتزايد المخاوف في مايدوغوري خصوصا، التي تعرضت لستة هجمات الشهر الحالي، ما أسفر عن سقوط 76 شخصا، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس.
وتطرح تساؤلات مجددا حول قدرة المسلحين على تنفيذ مثل هذه الهجمات بشكل منتظم، بعد شن هجمات مماثلة في المدينة الشهر الماضي قتل فيها 117 شخصا.
وقع الهجوم الأول في مايدوغوري، عاصمة ولاية بورنو، حيث ذكر شهود عيان أن 28 شخصا على الأقل قتلوا في هجوم انتحاري.
وقال عمر ساني العنصر في ميليشيا محلية شارك في عمليات الإنقاذ، لوكالة فرانس برس “أحصينا 28 جثة”. وأكد أحد السكان ويدعى موسى شريف هذا العدد.
وكانت الهيئة الوطنية لإدارة حالات الطوارئ أعلنت أن هجوما انتحاريا أوقع ستة قتلى في المسجد. وأضافت أن الانتحاري كان بمفرده إلا أن شخصين يشتبه بأنهما شريكان له ولا تعلم السلطات ما إذا كانا يحملان شحنات ناسفة لاذا بالفرار قبل أن يخضعا للتفتيش.
وأكد ساني أن “الناس وصلوا بسرعة من المساجد المجاورة لتقديم المساعدة”. وأضاف “شاركت في عمليات الأجلاء وأحصينا 28 جثة إلى جانب المهاجمين الاثنين اللذين عرفنا جثتيهما بسبب تمزقهما”. وأضاف أن نحو عشرين شخصا جرحوا.
1516

videossloader مشاهدة المزيد ←