ايت بويدو نائب رئيس مقاطعة جليز بمراكش يلتقي ممثلين عن جمعية تجار السوق البلدي بحي بلبكار والذي يضم 412 تاجرا

ايت بويدو نائب رئيس مقاطعة جليز بمراكش يلتقي ممثلين عن جمعية تجار السوق البلدي بحي بلبكار والذي يضم 412 تاجرا

نوفل القاسيمي – مراكش الآن
عقد محمد ايت بويدو نائب رئيس مقاطعة جليز بالملحقة الادارية امرشيش، اجتماعات متتالية مع ممثلي جمعية السوق البلدي بحي بلبكار والذي يضم ازيد من 412 تاجرا، حيث تم التطرق الى وضعية السوق والمشاكل التي تعيق تطور الرواج التجاري خصوصا وان السوق يتواجد بمنطقة يمكنها ان تلعب ادوار تجارية واقتصادية مهمة نظرا لقربه من جميع الطبقات الاجتماعية بمراكش.
واكد ايت بويدو في تصريح حصري ل”مراكش الآن”، أن اجتماعا عقده بداية الاسبوع الماضي بمقر الملحقة الادارية امرشيش مع ممثلي جمعية تجار السوق البلدي المتواجد بحي بلبكار قبل ان ينتقل خلال اليومين الماضيين الى السوق للوقوف على ما تمت مناقشته سابقا خصوصا المشاكل والاكراهات التي يعاني منها وهي انتشار الباعة المتجولين واحتلال الملك العمومي وولوج الدرجات النارية والهوائية الى داخل السوق بالاضافة الى معاقرة الخمر داخل بعض المحلات التجارية وظاهرة السرقة بالنشل.
واكد ايت بويدو ان الاجتماعات مع ممثلي الجمعية المهنية لازال مستمرة حيث ان هناك لقاء سيكون يوم الخميس القادم من اجل وضع تقرير مفصل لواقع السوق البلدي قصد وضعه على مكتب رئيس المقاطعة عبد السلام السيكوري وعمدة مراكش محمد العربي بلقايد دون اهمال الدور الايجابي الذي يلعبه قائد الملحقة الادارية امرشيش وباشا الحي المحمدي خصوصا محاربة العديد من المظاهر الجانبية والتي تنتشر بمحيط السوق.
وختم بويدو تصريحه، ان الملحقة الادارية امرشيش تعرف حركية دوؤبة خلال الشهرين الاخيرين بعدما ظلت لفترة طويلة شبه مشلولة جراء سوء التسير الذي تم نهجه خلال الفترة التسيرية الماضية وبطله نائب رئيسة المقاطعة السابقة والذي زاغ عن دوره كمدبر للشأن المحلي وظل يبث السموم في علاقة المواطنين والسلطات المحلية بالمنطقة حتى وجد نفسه خارج تركيبة مجلس مقاطعة جليز والمجلس الجماعي بمراكش.
وشدد ايت بويدو، انه يعمل من اجل اعادة الثقة بين ساكنة المنطقة والملحقة الادارية امرشيش بعدما اغرق سابقه المؤسسة في المزايدات السياسيوية الفارغة حيث ظل يتلذذ بمآسي المراكشيين.

بويدو

videossloader مشاهدة المزيد ←