الخارجية الفرنسية تحذر السياح الفرنسيين من السفر لهذه الدول وتصنف مراكش في منطقة آمنة

الخارجية الفرنسية تحذر السياح الفرنسيين من السفر لهذه الدول وتصنف مراكش في منطقة آمنة

صنفت الخارجية الفرنسية، مدينة مراكش، من بين المدن الآمنة المسموح بزيارتها من طرف السياح الفرنسيين، وفق خارطة نشرتها على موقعها الرسمي على الانترنت، وذلك بعد الهجمات الإرهابية التي استهدفت باريس، الجمعة 13 نونبر الجاري.
ونشر الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الجمعة 27 نونبر، خارطة للدول المسموح بزيارتها للفرنسيين والغير المنصوح بالسفر إليها.
وقسمت الخارطة المناطق إلى أربعة ألوان ” أخضر، أحمر، البرتقالي، وأصفر” ووفق التقسيم، فالمناطق البرتقالية غير منصوح بزيارتها للسياح الفرنسيين، إلا لأسباب آو ضرورة مهنية محضة، واللون الأحمر الممنوع على الفرنسيين زيارتها، والأخضر هي الأماكن المسموح بها، اما اللون الأصفر وجب الحذر والحيطة أثناء زيارتها.
بالنسبة للأماكن الغير المسموح بزيارتها، من بينها المناطق التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية “داعش” في سوريا والعراق، بالإضافة إلى المناطق الحدودية بين تركيا وسوريا والعراق واليمن، وبعض الدول المغاربية كالجزائر، بالإضافة إلى شرم الشيخ بمصر.
ووفق الخارطة، يبقى شمال المغرب، وخصوصا مدينة مراكش مسموح بزيارتها.
وحسب نفس المصدر، تبقى الدول التي لا يشكل السفر خطرا إليها، هي كل من روسيا وكندا وأمريكا واستراليا ومجمل دول الاتحاد الأوربي واليابان.

videossloader مشاهدة المزيد ←