احد العاملين ضحيتي انفجار معمل “الفيطور” بالحي الصناعي يلفظ أنفاسه بالعناية المركزة بمستشفى مراكش

احد العاملين ضحيتي انفجار معمل “الفيطور” بالحي الصناعي يلفظ أنفاسه بالعناية المركزة بمستشفى مراكش

موسى الابراهيمي – مراكش الآن
كشفت مصادر موثوقة ل”مراكش الآن”، أن ضحية انفجار سخان بمعمل “الفيطور” بالحي الصناعي سيدي غانم بمقاطعة المنارة المصاب بحروق بليغة من الدرجة الثالثة قد لفظ انفاسه الاخيرة، صباح يومه الاربعاء 9 دجنبر، بقسم العناية المركزة بمستشفى ابن طفيل بمراكش.
وخلف حادث الانفجار، الذي وقع، ليلة الاثنين ـ الثلاثاء، إصابة عاملين يشتغلان بمعمل “الفيطور” المذكور بحروق من الدرجة الثالثة اثر انفجار سخان من الحجم الكبير، حينما كان العاملان منهمكين في اداء مهامهما قبل ان ينفجر “شيدور” ويتسبب في اضرام النار في جسديهما مما ادى الى اصابتهما بحروق وصفت بالخطيرة حيث تم نقلهما بواسطة سيارة الاسعاف التابعة للوقاية المدنية الى قسم العناية المركزة بمستشفى ابن طفيل حيث تم وضعهما تحت مراقبة طبية من طرف طاقم صحي متخصص في الحروق، قبل ان يفارق احدهما الحياة صباح اليوم.

videossloader مشاهدة المزيد ←