بوليف يطلق اتفاقيات الشراكة للسلامة الطرقية بين الوزارة والسلطات والمجالس المنتخبة

بوليف يطلق اتفاقيات الشراكة للسلامة الطرقية بين الوزارة والسلطات والمجالس المنتخبة

أطلق محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، أمس الاثنين بمكناس، رسميا، اتفاقيات الشراكة المرتبطة بالسلامة الطرقية، بين الوزارة والسلطات الإقليمية والمجالس المنتخبة.
وتروم الاتفاقية الأولى، الموقعة مع مدينة مكناس، على أن تليها اتفاقيات مع 11 مدينة أخرى، حسب ما ذكره بوليف على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، إلى تعزيز السلامة الطرقية بالمجال الحضري والوقاية من حوادث السير.
وتساهم الوزارة، من خلال هذه الاتفاقية، في إعداد المخططات المحلية للسلامة الطرقية، وبالمساعدة التقنية، وبدليل التهيئات الطرقية من أجل تعزيز السلامة الطرقية، وتقوية البنية التحتية، والتحسيس، وكذا التكوين والتدريب، إضافة إلى تخصيص ميزانية لمختلف الاتفاقيات المبرمجة.
وخلال مداخلة له في الموضوع، أكد الوزير بوليف، على أن هذه العملية تهدف إلى دعم سياسة القرب في مجال السلامة الطرقية وإشراك جميع الفاعلين المحليين، وخاصة المنتخبين، في ملف السلامة الطرقية، وذلك حتى تكون المقاربة شاملة ومندمجة على الصعيدين الوطني والإقليمي، في احترام تام لخصوصية الجهة والإقليم.
وأكد الوزير، أن هناك أهمية خاصة تعطى للعنصر البشري في وضع تدابير وقائية للحد من حوادث السير، مبرزا أن توجيهات الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية تتمحور حول تحسين شروط السلامة الطرقية والبنيات التحتية، وتكثيف مراقبة حركة السير والجولان.

التعليقات

videossloader مشاهدة المزيد ←