وكيل الملك بابتدائية امنتانوت يقرر متابعة أربعينية متهمة بتعيف باشا شيشاوة في حالة سراح

وكيل الملك بابتدائية امنتانوت يقرر متابعة أربعينية متهمة بتعيف باشا شيشاوة في حالة سراح

توفيق عطيفي – شيشاوة 
علمت “مراكش الآن” من مصادر مطلعة، أن الضابطة القضائية لأمن مدينة شيشاوة، قدمت يوم أمس الاثنين 17 أكتوبر، المسماة ( بشرى. ض) البالغة من العمر 40 سنة، امام أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية لامنتانوت، وذلك بعد متابعتها بتهمة التعنيف واهانة موظف عمومي أثناء مزاولته لمهامه، جيث كانت المتهمة قد قامت يوم السبت فاتح أكتوبر الجاري، بالاعتداءعلى باشا المدينة واعوان السلطة المحلية وأفراد القوات المساعدة اثناء قيامها بمهامها لمحاربة مظاهر البناء العشوائي بالحي الحسني بمدينة شيشاوة.
وكشفت ذات المصادر، أنه بعد الاستماع للمتهمة والتحقيق معها من قبل وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية لامنتانوت، قرر هذا الأخير متابعتها في حالة سراح هي ومن معها من المتهمين الاخرين.
هذا واعتبرت جهات مهتمة بالملف فضلت عدم الكشف عن هويتها، أن القرار شكل صدمة لكل السلطات المحلية، لأن الأمر يتعلق بتهمة اهانة موظف عمومي وتعنيفه اثناء مزاولته لمهامه، واضاف أن الغريب في القضية نقطتين اساسيتين، الأولى كون المتهمة المعنية اعترفت في محضر الضابطة القضائية باعتدائها ضربا وسبا على السلطات المحلية، فيما النيابة العامة وقفت عند التعنيف دون تحديد طبيعته ومظاهره بالنظر لتقديرها في مسألة تكييف التهمة، والثانية عدم تقديم المتهمة امام انظار وكيل الملك الا بعد مرور أزيد من 16 يوما عن حدوث الواقعة، ووجود شريط فيديو يوثق عملية الاعتداء سبق للجريدة أن نشرته في وقت سابق، وهي معطيات تجعل القضية موضع تساؤل ويطرح اشكالية مدى هيبة السلطة المحلية وحمايتها القانونية من طرف القضاء.
جدير بالذكر، أن السلطة المحلية المعتدى عليها أدلت بشهادة طبية لتعزيز ملف واقعة الاعتداء.

videossloader مشاهدة المزيد ←