الغش في امتحانات الأمن يواصل إسقاط متهمين

الغش في امتحانات الأمن يواصل إسقاط متهمين

أحالت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، على أنظار المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، ثلاثة عشر متهما جديدا في قضايا تتعلق بالغش في امتحانات ولوج أسلاك الشرطة، من بينهم أحد عشر شخصا في حالة اعتقال، وشخصان تم تقديمهما في حالة سراح.
وأوضحت الأبحاث والتحريات التي باشرتها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية أن تسعة متابعين في الملف قاموا بتصوير أسئلة الاختبار الخاصة بمباراة حراس الأمن بواسطة الهاتف، وعمدوا إلى نشر الصور على صفحة بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بغرض تحصيل الأجوبة المخصصة لها.
كما طالت الأبحاث والتحريات صاحب ومسيّر صفحة “فيسبوك”، التي تم إحداثها لهذا الغرض، وكذا سيدة أخرى قامت بتوفير أجوبة الاختبار لأحد معارفها عبر تطبيق “واتساب”، بالإضافة إلى شخصين آخرين قاما بنشر صورهما رفقة الأسئلة المطروحة من داخل قاعات الامتحان.
وفي تطورات هذا الملف، قررت النيابة العامة التي عٌرض عليها الملف إيداع أحد عشر (11) متهما بالمركب السجني عكاشة بالدار البيضاء، لمتابعتهم من أجل جنحة الغش في الامتحانات، بينما تابعت شخصا واحدا في حالة سراح من أجل الأفعال نفسها، وأخلت سبيل شخص واحد لعدم ثبوت الأفعال المنسوبة إليه.
وكانت المديرية العامة للأمن الوطني نظمت اختبارات أسلاك الشرطة، بما فيها مباراة حراس الأمن، في العاشر من شهر يوليوز المنصرم، إذ تم ضبط 138 حالة غش تمت إحالتها على القضاء، بينما استمرت الأبحاث والتحريات التقنية لضبط جميع التسريبات المحتملة على شبكة الإنترنت.

videossloader مشاهدة المزيد ←