باريس سان جرمان كان قريبا من ضم نيمار قبل تمديد عقده مع برشلونة

باريس سان جرمان كان قريبا من ضم نيمار قبل تمديد عقده مع برشلونة

أعلنت صحيفة “ليكيب” الفرنسية أن نادي باريس سان جرمان حامل لقب الدوري الفرنسي لكرة القدم في المواسم الأربعة الماضية، كان قد أبدى استعداده لدفع البند الجزائي لضم المهاجم البرازيلي نيمار خلال فترة الانتقالات الصيفية، قبل تعثر المفاوضات وتمديد عقده مع برشلونة الاسباني.
وكشفت الصحيفة الفرنسية المتخصصة أسرار مفاوضات النادي الباريسي مع والد نيمار ووكيل أعماله، لضم لاعب سانتوس السابق لتعويض انتقال السويدي زلاتان ابراهيموفيتش إلى مانشستر يونايتد الانكليزي، قبل أن يعلن النادي الكاطلاني، الجمعة الماضي، عن تمديد عقد مهاجمه البرازيلي حتى 30 يونيو 2021.
وكان وكيل اللاعب فاغنر ريبيريو قد أوضح في تصريحات سابقة أن نيمار “اقترب من الانضمام إلى باريس سان جرمان مقابل 40 مليون أورو سنويا، كما كان على وشك الانضمام إلى مانشستر يونايتد الانكليزي، لكنه ارتأى تمديد عقده براتب أقل مع برشلونة لانه فضل البقاء باسبانيا”.
وأشارت ليكيب إلى أن والد نيمار طالب براتب سنوي يبلغ 25 مليون أورو دون ضرائب، فيما كان فريق العاصمة الفرنسية مستعدا لدفع 15 مليون أورو، وهو المبلغ الذي سيناله بعد تمديد عقده مع برشلونة، كما طالب بتسديد فواتير ابنه الضريبية في البرازيل والبالغة 45 مليون أورو.
وتطرقت الصحيفة إلى لقاءات جمعت، في أبريل الماضي، بين اوليفييه ليتانغ المدير الرياضي المساعد في سان جرمان انذاك، وريبيرو ووالد نيمار في ساو باولو، مشيرة إلى لقاء آخر جمع بين القطري ناصر الخليفي رئيس النادي وليتانغ مع وكلاء نيمار في جزيرة ايبيزا الاسبانية، شهر ماي الماضي.
ويشكل نيمار (24 عاما) إلى جانب الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز “الثلاثي الحلم” في هجوم برشلونة، حيث توج مع النادي الإسباني بسبعة ألقاب محلية وأوروبية، وسجل 91 هدفا في 151 مباراة.
وانضم نيمار إلى صفوف برشلونة صيف 2013 قادما من سانتوس البرازيلي، حيث أحدثت قيمة صفقة انتقاله جدلا كبيرا حينذاك، والتي أعلن أنها بلغت57،1 مليون يورو، في حين كشفت تحقيقات لاحقة أنها تخطت عتبة 80 مليون أورو، وأن طرفيها أخفيا قيمتها الحقيقية للتهرب من الضرائب.

videossloader مشاهدة المزيد ←