قتلت عشيقها في جلسة خمرية بالفقيه بن صالح

قتلت عشيقها في جلسة خمرية بالفقيه بن صالح

أقدمت فتاة، فجر اليوم الأربعاء، بمدينة الفقيه بن صالح، على قتل عشيقتها بواسطة سكين، وذلك في جلسة خمرية جمعتهما.
وفي تفاصيل الحادث المروع، حسب مصادر جيدة الإطلاع، فقد توجه الهالك رفقة عشيقته، ليلة البارحة، إلى مدينة بني ملال، واصطحبا معهما أثناء عودتهما فتاتين، إحداهما تبلغ من العمر 22 سنة، والثانية لا يتجاوز سنها 20 سنة.
وعلم، أن الأربعة حلوا مجتمعين ليلا، بشقة بنفس الحي، بمدينة الفقيه بن صالح، وقضوا ليلة كاملة، قبل أن ينصرف زميل الضحية، في حوالي الساعة الواحدة صباحا، إلى منزل أسرته تاركا صديقه رفقة الفتاتين.
وأوضحت المصادر ذاتها، أن “خلافا” نشب بين فتاة كانت برفقة الضحية من مواليد سنة 1984، تطورت مجرياته لتنتهي بقدوم الفتاة الثانية، التي كانت تقيم بغرفة مجاورة، وذلك في محاولة منها لفض النزاع والدفاع عن زميلتها المتضررة.
لتؤول تطورات الحادث، إلى إقدام إحداهما على طعن الضحية بواسطة سكين، على مستوى الفخذ، فسقط مدرجا في دمائه.
وفور علمها بوقائع النازلة، هرعت السلطات الأمنية إلى مسرح الجريمة، إذ تم نقل الضحية إلى المركز الاستشفائي الجهوي ببني ملال، حيث لفظ أنفاسه هناك متأثرا بالجرح الغائر الذي تسبب له في نزيف حاد.
وذكرت مصادر طبية، أن طعنة السكين كانت مباشرة على مستوى الشريان الرئيسي المرتبط عضويا بالقلب.

videossloader مشاهدة المزيد ←