محزن..وفاة طفل بعد مصرع والدته إثر تعرضهما للاحتراق بسبب “شارجور” بمراكش

محزن..وفاة طفل بعد مصرع والدته إثر تعرضهما للاحتراق بسبب “شارجور” بمراكش

محمد لحلو – مراكش الآن
كشفت مصادر موثوقة ل”مراكش الآن”، إن طفل صغير لم يتجاوز عمره توفي يوم امس الاثنين 21 نونبر، ساعات قليلة بعدما لفظت والدته انفاسها الاخيرة جراء مضاعفات تعرضهما للاحتراق بعد اندلاع النيران بمنزلهما بمركز تمصلوحت.
ولفظت الام وابنها بقسم العناية المركزة بمستشفى الرازي التابع للمركز الجامعي بمراكش بعدما تم نقلهما في وضعية صحية صعبة يوم الجمعة الماضي.
واضافت ذات المصادر، ان طفلا ثانيا يبلغ من العمر اربع سنوات لازال يخضع للعلاجات الضرورية تحت اشراف طاقم طبي متخصص في الحروق بمستشفى الام والطفل بذات المؤسسة الاستشفائية بمراكش.
وتعود تفاصيل الفاجعة الى زوال يوم الجمعة 18 نونبر، حينما تعرضت سيدة في منتصف عقدها الرابع لحروق من الدرجة الثالثة رفقة طفليها بعد اشتعال النيران بمنزلها بمركز تمصلوحت باقليم الحوز.
واضافت ذات المصادر، أن الحريق اندلع بمنزل السيدة اثر تماس كهربائي ناجم عن شاحن هاتف نقال “شارجور” قبل ان تجد السيدة نفسها محاصر بالنيران رفقة طفليها احدهما عمره ست سنوات وشقيقه الاصغر لم يتجاوز عمره اربع سنوات.
والى ذلك، تم نقل المصابين على وجه السرعة الى قسم المستعجلات بالمستشفى الجامعي بمراكش حيث تم ايداعهما بقسم العناية المركزة نظرا لخطورة الحروق التي اصيبوا بها.

videossloader مشاهدة المزيد ←