مسؤولون جهويون يتدارسون بعمالة قلعة السراغنة تتبع مشروع احداث دار السراغنة لفائدة الطلبة المنتمين للعائلات دوي الدخل المحدود

مسؤولون جهويون يتدارسون بعمالة قلعة السراغنة تتبع مشروع احداث دار السراغنة لفائدة الطلبة المنتمين للعائلات دوي الدخل المحدود

محمد لبيهي – مراكش الآن
احتضن مكتب محمد صبري عامل اقليم قلعة السراغنة عصر اليوم الخميس اجتماعا خصص لمشروع دار السراغنة التي توجد في طور الانجاز بمدينة مراكش والتي يرتقب ان تفتح ابوابها في وجه الطالبات والطلبة بداية الموسم الجامعي 2017/2018.
وقدم عامل الاقليم في مستهل افتتاحه لهذا الاجتماع كلمة اكد فيها ان هذا المشروع يدخل في اطار تنفيذ اتفاقية الشراكة الموقعة بين مجلس جهة مراكش،ولاية مراكش اسفي،عمالة اقليم قلعة السراغنة ، المجلس الاقليمي، ومؤسسة العمران من اجل تشجيع ولوج الطلبة والطالبات المنحدرين من عائلات ذات الدخل المحدود الى التعليم العالي.واوضح عامل الاقليم ان هذا المشروع يوجد في المراحل الاخيرة لانجازه بشكل يليق باحتضان الطلبة في ظروف جيدة.
من جهته عبر عبد الرحيم واعمرو عن الدعم المادي المتواصل الذي يقدمه المجلس الاقليمي لهذا المشروع لاخراجه الى حيز الوجود.واشار في كلمته الى ان احداث دار السراغنة يعد من المشاريع التي عمل المجلس الاقليمي بتعاون مع عامل الاقليم على بنائها من اجل التخفيف من حدة ازمة السكن للطلبة الجامعين والمساهمة في محاربة ظاهرة الهدر المدرسي.وقال واعمرو ان المخطط الاقليمي للتنمية يتضمن مشاريع تنموية مهمة في العديد من المجالات بغلاف مالي يناهز 167 مليار، خصصت لاستكمال التاهيل الحضري، وتاهيل المراكز الصاعدة ومراكز الجماعات الترابية وتاهيل البنيات التحتية وتحسين الخدمات الاساسية بالعالم القروي.
بعد ذلك تناول الكلمة مدير مؤسسة العمران، فقدم عرضا تحدث فيه عن اهمية المشروع و مكوناته، الذي يقام على مساحة تقدر ب 3000 متر مربع، ويشتمل على مطبخ وغرفة للتبريد وغرفة للصيانة، وقاعة للاكل ،قاعة الاستراحة وقاعة للمطالعة ومرافق صحية وقاعة للصلاة.واوضح ان الكلفة المالية للمشروع تبلغ:10.8 مليون من الدراهم، يساهم فيها مجلس جهة مراكش ب: 2 مليون درهم،مؤسسة العمران ب:4 مليون درهم ومساهمين اخرين 3.8مليون درهم.
واكد كل من ممثل مؤسسة منارة بريفا، مؤسسة ام الربيع وشركة سوكوترام واخرين من بينهم محسنين دعمهم اللامشروط لهذا المشروع واستكمال بنائه لتحقيق الاهداف التي انشىء من جلها من لدن الجهات الموقعة على اتفاقية الشراكة المصادق عليها.

image

videossloader مشاهدة المزيد ←