احالة شخص على جنايات مراكش كان يتقمص دور زوج عاهرة للايقاع بزبنائها

احالة شخص على جنايات مراكش كان يتقمص دور زوج عاهرة للايقاع بزبنائها

احالت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بتمزكدوين، يوم امس الخميس 8 دجنبر، شخصا ظل مبحوث عنه وطنيا منذ ثلاث سنوات من أجل تكوين عصابة إجرامية والإبتزاز والضرب والجرح، بعد نصب كمين محكم له بمسكنه بجماعة أفلايسن يوم الثلاثاء الماضي.
وكشفت مصادر محلية، أن الموقوف زعيم العصابة حيث صدرت في حقه شرطة امنتانوت برقية بحث وطنية سنة 2013 ، بإرتكابه لأعمال إجرامية رفقة “عاهرة” تتمثل في إصطياد هذه الأخيرة لضحاياها من أجل ممارسة الجنس معهم بداخل منزلها بمدينة إمنتانوت، حيث يقوم الموقوف وبتنسيق معها بإقتحام المنزل على إعتبار أنه زوجها الشرعي، ويقوم بالإعتداء عليهم وتهديدهم بالقتل مع الإتصال بالشرطة، كونه يمارس الرذيلة مع زوجته داخل بيت الزوجية انتقاما لشرفه قبل ان يتم اطلاق سراح الباحثين عن المتعة مقابل سلبهم ما بحوزتهم من نقود وهواتف نقالة وأغراضهم الشخصية.
الموقوف وبعد اعتقال “العاهرة” التي كانت تلعب دور الزوجة من أجل الإيقاع بالباحثين عن اللذة من أجل ابتزازه والنصب عليهم وسلب ما بحوزتهم من أموال، (الموقوف) لم يقف عند هذا الحد رغم صدور مذكرة بحث وطنية في حق واختفائه عن الأنظار، وقام مؤخرا بالإعتداء على شخص يقطن بجماعة أفلايسن، بواسطة “هراوة” أرسله في حالة خطيرة إلى المستشفى، حيث أن شكاية الضحية التي وضعها لدى مصالح درك تمزكدوين، كانت سببا في اكتشافه أنه زعيم عصابة إجرامية مبحوث عنه وطنيا.
هذا وبعد الإستماع إليه في محضر قانوني من طرف الضابطة القضائية، تمت إحالته امس الخميس 8 دجنير على أنظار النيابة العامة لدى محكمة الإستئناف بمراكش، قصد تعميق البحث حول المنسوب إليه، إلى حين عرضه على العدالة لإنطلاق أطوار المحاكمة.

videossloader مشاهدة المزيد ←