اخبار جهة مراكش | الجمعة 22 مايو 2020 - 18:45

 

قبل ثلاثة ايام على حلول عيد الفطر.. ارتفاع اسعار الخضر والفواكه والاسماك باسواق اقليم قلعة السراغنة

  • Whatsapp
محمد لبيهي – مراكش الآن
عرفت اسعار جل انواع الخضر والفواكه بالاسواق النمودجية لمدينة قلعة السراغنة خلال اليومين الاخيرين وعلى بعد اقل من ثلاثة ايام عن حلول عيد الفطر، ارتفاعا ملحوظا تراوح مابين 40 الى 50 بالمائة في مجموع انواع الخضر الاساسية التي يقبل عليها المواطنون، بشكل خلف قلقا وسخطا لدى ذوي الدخل المحدود والفئات الفقيرة وصغار الموظفين.
وتبين من خلال جولة “مراكش الآن” في جناح الخضر والفواكه بالسوق النمودجي بحي النخلة ان اثمنة الخضر للكيلوغرام الواحد كانت على الشكل التالي: الطماطم 6 دراهم، البطاطيس 4دراهم، الجزر 5 دراهم، البصل الاخضر 6 دراهم، البصل اليابس 10 دراهم، الفلفل 6 دراهم، الجلبان 12 درهم، الفاصوليا 12 درهم، فيما سجلت اثمنة الفواكه زيادات تراوحت مابين 3 دراهم و5 دراهم في الكيلو غرام الواحد. اما بخصوص أسعار بيع الاسماك فقد سجلت العديد من الانواع الجيدة منذ الأسابيع الأخيرة ارتفاعا فاق الخمسين في المائة للكيلوغرام الواحد.
وقال تجار للخضر ان هذه الزيادات تزامنت مع قرب عيد الفطر وتوقف حركة الشاحنات بسبب حالة الطوارئ الصحية التي تعيشها البلاد لمواجهة فيروس كورونا، وهي زيادات غير مبررة بشكل مقنع. مؤكدين ان هذه الاثمنة ستعرف زيادات خلال الايام القليلة المقبلة حيث يكثر الاقبال بشكل مبالغ فيه على معظم انواع الخضر. فيما ارجع بعض الحرفيين تجار الخضر والفواكه بالجملة، الزيادات في اسعار المواد الغذائية الاكثر استهلاكا الى قلة العرض مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية، وغلاء مواد الإنتاج وكلفة النقل وتلاعبات الوسطاء. واعتبروا أن الزيادات في أسعار المواد الاستهلاكية الاساسية، اصبحت امرا طبيعيا.
في السياق ذاته، توقع العديد من اصحاب محلات سوق الهناء لبيع الخضر والفواكه بقلعة السراغنة التراجع خلال الأسابيع القادمة في حالة انخفاض نسبة الطلب ورفع الحجر الصحي. وحسب مؤشرات الاسواق الكبرى التي تزود المنطقة ومعطيات السوق المحلية التي تشير الى احتمال دخول المواد المستوردة من الاقاليم المغربية المعروفة بوفرة الانتاج..