مجتمع | السبت 23 مايو 2020 - 12:10

 

رئاسة النيابة العامة تعول على وعي المواطنين لاحترام إجراءات الطوارئ الصحية

  • Whatsapp

أعلنت رئاسة النيابة العامة، عن تحريك المتابعة القضائية في مواجهة 91 ألفا و623 شخصا قاموا بخرق حالة الطوارئ الصحية إلى جانب ارتكابهم لجرائم أخرى، وذلك منذ دخول المرسوم بقانون المتعلق بحالة الطوارئ، حيز التنفيذ إلى غاية يوم الجمعة 22 ماي 2020 على الساعة الرابعة زوالا.

وأكدت رئاسة النيابة العامة، في بلاغ لها، أنها تعول على منسوب الوعي لدى المواطنين، داعية إلى ضرورة احترام الإجراءات التي قررتها السلطات العمومية، وذلك حتى تجتاز المملكة هذه المرحلة بسلام وتحمي الأمن الصحي للأشخاص.

ويأتي تحريك هذه المتابعة القضائية، في حق هؤلاء الأشخاص، في إطار تفعيل المقتضيات الزجرية التي جاء بها المرسوم بقانون رقم 2.20.292 المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها.

من جانب آخر، أوضحت رئاسة النيابة العامة، أن نسبة المعتقلين احتياطيا من بين الأشخاص المتابعين في إطار خرق تدابير حالة الطوارئ الصحية، لم تتجاوز 4.76 بالمائة، أي ما مجموعه 4362 شخصا أحيلوا على المحكمة في حالة اعتقال.

وأضاف المصدر ذاته، أن 558 شخصا من مجموع الـ4362 معتقلا، اعتقلوا لاتهامهم بخرق تدابير الحجر الصحي وحدها، أما الباقون (وعددهم 3804)، فقد اقترن خرقهم لتدابير الحجر الصحي بارتكابهم أفعالا أخرى من جرائم الحق العام، من قبيل الاتجار في المخدرات والسرقة والعنف.