اخبار جهة مراكش | الأحد 27 سبتمبر 2020 - 10:41

     

العصامي رئيس الوداد السرغيني لكرة القدم يكشف عن الأسباب الحقيقية لاستقالة المكتب المسير ويؤكد تراجعه في حالة تقديم دعم حقيقي للنادي

  • Whatsapp

محمد لبيهي – مراكش الآن
قال ميلودي العصامي رئيس الوداد الرياضي السرغيني لكرة القدم أن الفريق يعيش تحث طائلة أزمة مالية خانقة، قد تؤثر على مستقبله خلال ما تبقى من دورات بطولة الموسم الرياضي الحالي.
وأوضح العصامي أن استقالته رفقة جميع أعضاء المكتب المسير، ترجع إلى عدم استجابة بعض الجهات لنداءات الفريق من أجل تقديم الدعم المالي المناسب وتوفير الشروط المناسبة للاعبين والاطقم التقنية لكي يتمكن الجميع من تحقيق النتائج المرجوة.
وأفاد رئيس فريق الوداد السرغيني أن مديونية الفريق أصبحت تتجاوز 200 مليون سنتيم، منها حوالي 37 مليون سنتيم كمستحقات للاعبين الذين قاطعوا حصص التداريب منذ بداية هذا الأسبوع، احتجاجا على عدم توصلهم بالشطر الثالث من توقيع العقدة مع الفريق وباقي أجور ثلاثة شهور الأخيرة، و135مليون سنتيم ديون تتعلق بمصاريف مختلفة، إضافة إلى 54 مليون سنتيم ديون شخصية لفائدة بعض محبي الفريق.
وبخصوص المنح التي قدمت للفريق خلال الموسم الحالي، قال العصامي أن المكتب المسير توصل بشكل منتظم بمنح من المجلس البلدي لقلعة السراغنة، و15 مليون سنتيم من احد المستثمرين من ابناء الاقليم، كماوتسلم المكتب 4 ملايين سنتيم من الرئيس المدير العام لمصحة القلعة، ومساعدات مالية تتراوح مبالغها ما بين الف وخمس آلاف درهم قدمها بعض المحبين، مضيفا أنه بامكان كل من يريد ان يطلع على تفاصيل ميزانية تسيير الفريق وكما هي موثقة بالأرقام، أن يتصل بالمكتب المسير وبشكل واضح وقتما يشاء يقول رئيس فريق الوداد الرياضي السرغيني.
وبخصوص إمكانية التراجع عن تقديم استقالته، أكد العصامي أنه مستعد للاعلان عن قرار استئناف مهامه ومجموع أعضاء المكتب المسير،شريطة استجابة بعض الجهات للمطالب المشروعة، والكافية لتجاوز مختلف المحن لاداء مهامهم في ظروف تساعدهم على انجاح مسؤولياتهم المتجلية أساسا في إنقاذ الفريق، وتحقيق نتائج إيجابية لفائدة جمهوره ومحبيه.