دولية | الإثنين 26 سبتمبر 2022 - 10:49

 

مريم الرميلي تشارك في لقاء حول تعزيز فرص الشباب من خلال العملية التشريعية بواشنطن

  • Whatsapp

شاركت النائبة البرلمانية وعضو المكتب الساسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، مريم الرميلي، الأسبوع المنصرم في اللقاء الذي نظمته السفارة الأمريكية بالمغرب والمعهد الجمهوري الدولي (IRI) حول تعزيز فرص الشباب من خلال العملية التشريعية والتي تهم تطوير السياسات العمومية التي تستهدف الشباب والمراة.

ويندرج هذا اللقاء المنظم بواشنطن ومدينة باتيمور والذي شارك في تنشيط محاضراته ونقاشه وفد برلماني مغربي مهم، في إطار العلاقات الديبلوماسية المتميزة التي تجمع المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية والتي عرفت تطورا مهما خلال السنوات الأخيرة تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس وترجمت بتبادل الزيارات واللقاءات الثنائية قصد بلورة برامج مشتركة على المستوى البرلماني كدعمة موازية للسياسة الخارجية للبلدين في القضايا دات الاولوية والإهتمام المشترك.

وعالج هذا اللقاء البرلماني المهم عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك من قبيل الديمقراطية والحكامة والحقوق ، تفادي النزاعات وتحقيق الاستقرار، والادماج حول السياسات الموجهة للشباب.

علاوة على تنظيم محاضرات ورشات موضوعاتية وزيارات تكتسي الطابع الثقافي ،كما تم تنظيم على هامش هذا اللقاء زيارات مع مسؤولي عدد من الهيئات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني، حيت شملت الزيارة إدارة خدمات وتأهيل الشباب، إدارة الأمن القومي، لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب ولجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ ولجنة التعليم والعمل بمجلس النواب.

وتكون الوفد البرلماني المغربي إلى جانب مريم الرميلي كل من نادية بوعيدة، سحر ابدوح، لطيفة لبليح، عادل السباعي، نادية التهامي.