سياسة | الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 - 18:01

 

بالفيديو… لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي والصيباري الكاتب الوطني لشبيبة الحزب يؤكدان في المؤتمر التاسع على دور الشباب في الدفاع عن الوحدة الترابية وتحقيق العدالة الاجتماعية

  • Whatsapp

محمد لبيهي – مبعوث مراكش الآن ببوزنيقة

انطلقت قبل قليل من مساء اليوم الثلاثاء بالمركب الدولي للطفولة والشباب ببوزنيقة أشغال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطني التاسع للشبيبة الاتحادية تحث شعار :”كرامة، حرية، مساواة”، بمشاركة خمسمائة مؤتمر يمثلون مختلف فروع المنظمة باقاليم وعمالات الجهات الاثنى عشر، وبحضور ممثلي عدد من المنظمات الحزبية الوطنية والدولية، وأعضاء قياديين بحزب الوردة يتقدمهم ادريس لشكر الكاتب الأول.

وتميز برنامج الجلسة الافتتاحية للمؤتمر التاسع بترديد نشيد الحزب في أجواء حماسية، تلته كلمة عبد الله الصيباري الكاتب الوطني قال فيها الى ان انعقاد هذه المحطة “يندرج في اطار إيماننا بأن الشباب يعتبر مورد حقيقي في تحقيق العدالة الاجتماعية ومحرك استراتيجي للبرامج الهادفة الى تغيير الاوضاع الاجتماعية”.

واكد الكاتب الوطني ان منظمة الشبيبة الاتحادية تعتبر ان القضية الوطنية،قضية شعب بأكمله من طنجة الى لكويرة “معلنا ان الشبيبة الاتحادية ستنظم خيمة دولية تجدد فيها تأكيد اطر ومناضلي الحزب ارتباطهم الوثيق بالدفاع عن الوحدة الترابية”.

من جهته أبرز ادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، في كلمة خلال افتتاح المؤتمر، الدور المحوري الذي تلعبه الشبيبة الاتحادية في الساحة السياسية المغربية، مؤكدا على ضرورة فتح المبادرة أمامها بالاستناد إلى مقتضيات الدستور الجديد، من أجل رفع التحديات السوسيو-اقتصادية التي تواجهها المملكة.

واوضح الكاتب الأول ان المغرب يواجه اليوم تحديات كثيرة،”تفرض علينا تجاوز الشعبويات والاقتناع بأننا في مركب واحد لنصل الى موقع النجاة”.

وبخصوص موقع الحزب في صفوف المعارضة،قال ادريس لشكر “بلادنا اليوم في حاجة الى حكومة منصتة ومبادرة ،وهو ماتفتقده حكومة أخنوش من خلال تصريحات وزرائها وتبريرعدم تنفيذ وعودها بالظروف الصعبة التي تجتازها البلاد”.

وأكد في ختام كلمته التي كانت تقاطع بترديد شعار”ادريس يارفيق لازلنا على الطريق” ان حزبه “مستعد للتعاون مع الحكومة للخروج من عنق الزجاجة،”لكننا لن نتوانى عن التراجع عن الدفاع عن مواقفنا ومبادئنا “. يقول الكاتب الأول.

تفاصيل اوفى بالتصريحات التالية:

 

/