وفد رسمي جزائري بفندق باماكو وفرنسيين وتركيين وصينيين وامريكيين

وفد رسمي جزائري بفندق باماكو وفرنسيين وتركيين وصينيين وامريكيين

أعلن وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة، أنه تم إجلاء 7 رعايا جزائريين من فندق راديسون بباماكو.
وأكد لعمامرة وفد رسمي بالفندق غداة عملية حجز الرهائن. مشيرا إلى أن القوات الأممية ساهمت في خروج الدبلوماسيين الجزائريين سالمين.
وحسب وزير الخارجية الجزائري فإن رعية جزائري عامل بإحدى الشركات الفرنسية بباماكو تم تحريره، مضيفا أن الجزائر في تنسيق تام مع السلطات المالية لـتأمين الوفد الدبلوماسي الجزائري.
وكتب التلفزيون على شريط الأخبار العاجل “الهجوم على فندق راديسون: القوات الخاصة تقتحم الفندق، الافراج عن أوائل الضحايا، نحو 80”.
وقال وزير الأمن الكولونيل سليف تراوري “قواتنا الخاصة حررت نحو ثلاثين رهينة وتمكن آخرون من الهرب بمفردهم”، في الوقت الذي أعلن قائد الجيش أن اثنين من حراس الأمن أصيبا.
من جانبها أعلنت وزارة الأمن في مالي مقتل ثلاثة رهائن على الأقل، وأكدت أن عناصر الشرطة بدأت هجوماً على الفندق في باماكو.
وأفاد مصدر أمني كبير أن مجموعة من المسلحين هاجموا فندق راديسون في باماكو عاصمة مالي، الجمعة، واحتجزوا 170 رهينة، بحسب مدير الفندق.
ومن جهة اخرى، قال مصدر قريب من الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إنه يوجد رعايا فرنسيون بين المحتجزين في حصار فندق في باماكو.
من ناحية أخرى قال مسؤول حكومي تركي إنه يوجد ستة أفراد من العاملين في الخطوط الجوية التركية ثيوس آي.إس. بين المحتجزين في الفندق الذي هاجمه المسلحون في باماكو.
وأفادت وكالات صينية بوجود سياح صينيين ضمن الرهائن في الفندق، وقال متحدث باسم الجيش الأميركي إن ستة أميركيين كانوا ضمن من تم تحريرهم في الفندق.

videossloader مشاهدة المزيد ←