صبي أمريكي تبرع بمدخراته لترميم مسجد تم تخريبه بعد هجمات باريس

صبي أمريكي تبرع بمدخراته لترميم مسجد تم تخريبه بعد هجمات باريس
بادر هذا الصبي الأمريكي، البالغ من العمر 7 سنوات، بالتبرع بجميع مدخراته، التي بلغت 20 دولارا لترميم مسجد في الحي، الذي يقطن فيه، بعد أن تعرض للتخريب بسبب موجة العنف التي تلت هجمات باريس
وكان جاك سوانسون 7 (أعوام) يدخر مصروفه لشراء كمبيوتر لوحي (آيباد)، وعندما علم بما حصل للمسجد، ذهب إلى القائمين عليه، وأعطاهم 20 دولارا، هي جميع مدخراته، وجاءت المفاجأة لاحقا بأن تلقى هدية من المسؤولين عن المسجد، وهي الآيباد الذي كان يحلم بالحصول عليه.
وأرفق أرسلان افتخار، وهو رئيس تحرير مجلة إسلامية شهرية، ومحامي دولي متخصص في حقوق الإنسان، رسالة مع الهدية كتب فيها “عزيزي جاك، لقد ادخرت 20 دولارا لتشتري “آيباد”، لكنك تبرعت بها للمسجد، وهذا بسبب كرمك وطيبة قلبك، نرجو أن تستمع بهذا الآيباد مع خالص شكرنا، مع الحب من المجتمع المسلم الأمريكي”.

videossloader مشاهدة المزيد ←