كابوري رئيسا لبوركينا فاسو من الدور الأول

كابوري رئيسا لبوركينا فاسو من الدور الأول

انتخب روك مارك كريستيان كابوري أحد كبار المسؤولين في نظام الرئيس السابق بليز كومباوري قبل أن ينتقل إلى المعارضة، رئيسا لبوركينا فاسو في أول انتخابات حرة منذ نحو 3 عقود، خلفا للرئيس بليز كومباوري الذي أُطيح به قبل عام في انتفاضة مدعومة من الجيش.
وكان كابوري أيضا رئيس الجمعية الوطنية في عهد الرئيس بليز كومباوري الذي أطاحت به انتفاضة في أكتوبر/ تشرين الأول عام 2014 بعدما قضى 27 عاما في السلطة. وانفصل كابوري عن كومباوري في مطلع العام الماضي وشكل حزبا معارضا..
وحصل كابوري على الأغلبية المطلقة مع 53,49% من الأصوات مقابل 21,65% من الأصوات لأقرب منافسيه زيفيرين ديابري الذي أقر بهزيمته.
وقال كابوري أمام مناصريه في مقر حزبه “يجب أن ننكب على العمل فورا. معا يجب أن نبني البلاد”.
وتعهد “للشباب والنساء بعزمه على فتح كل الخيارات لمستقبل أفضل”.
ووجه الرئيس المنتخب “تهانيه الحارة إلى الهيئات الانتقالية” التي تم تشكيلها بعد سقوط نظام كومباوري والتي نظمت الانتخابات.
وقال بارتيليمي كيري رئيس لجنة الانتخابات في مؤتمر صحفي “جرت هذه الانتخابات في هدوء وسكينة مما يدل على نضج شعب بوركينا فاسو.”

videossloader مشاهدة المزيد ←