طاقم طبي ينجح في اجراء عملية جراحية للكبد بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش

طاقم طبي ينجح في اجراء عملية جراحية للكبد بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش

حسن الخلداوي – مراكش الآن

في إطار تطوير برنامج زرع الأعضاء والأنسجة البشرية للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، قامت لجنة زرع الكبد، بتعاون مع الفريق الطبي لجراحة الكبد التابع لمستشفى بوجون بباريس ممثلا بطبيبين جراحيين، من إجراء رابع عملية لزراعة الكبد في المركز، يوم الجمعة 11 دجنبر 2015 المنصرم، حيث تمت هذه الأخيرة في ظروف جيدة.
وكشف بلاغ لإدارة المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، والذي حصلت “مراكش الآن” بنسخة منه، ان خصوصية العملية الحراحية النذكورة تتجلى في كونها أجريت من متبرع بالغ لفائدة شخص بالغ، وهي تعد الأولى من نوعها على صعيد المملكة، حيث تبرع الأخ البالغ بجزء من كبده لأخيه الذي كان يعاني من تليف كبدي ناتج عن التهاب كبدي فيروسي حاد.
وحسب البلاغ ذاته، فعملية التبرع هاته التي أقدم عليها الأخ لأخيه، تعتبر العلاج الوحيد من أجل إنقاذ هذا الأخير.
وفي سياق متصل، فإن المتبرع والمتلقي يتمتعان حاليا بصحة جيدة، ويرقدان في قسم الإنعاش الجراحي لقضاء الوقت اللازم للاستشفاء.

videossloader مشاهدة المزيد ←