رياضة | الأحد 23 يناير 2022 - 13:24

 

الصحافي المثير للجدل “مولينا” يكشف عن فضيحة مدوية والمغرب واحد من ضحاياها بكاس افريقيا

  • Whatsapp

فجر الصحافي الفرنسي الشهير، رومان مولينا، فضيحة مدوية هزت عرش منظمي بطولة إفريقيا للأمم الكاميرون 2021.

وكشف الصحافي الفرنسي، عن وجود تلاعبات بنتائج فحص فيروس كورونا، بفعل فاعل ليس إلا دولة الكاميرون.

ونشر مولينا سلسلة تغريدات عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، قائلا: “إنه لأمر مخز للغاية أن تقوم الكاميرون بتزييف اختبارات فحص فيروس كورونا لبعض المنتخبات المشاركة في بطولة إفريقيا للأمم.”

وأضاف:”على سبيل المثال تونس، تأثرت بهذا التزييف، لقد اضطر الاتحاد التونسي للاستنجاد بمختبر خاص خارجي، ويالها ​​من مفاجأة .. لم يكن هناك سوى لاعبين إيجابيين.”

وشهدت الآونة الأخيرة إصابة عدد كبير من لاعبي المنتخبات بكورونا، فمنتخب جزر القمر وقبل ساعات قليلة من مواجهته لمنتخب الكاميرون، وجد نفسه أمام أزيد من 10 حالات إيجابية بكوفيد 19.

وعانى المنتخب الوطني، في وقت سابق من هذا الأمر، فقبل مباراته الأولى ضد غانا، أعلن عن 4 حالات إيجابية وفي الساعات القليلة الماضية تتحدث الأخبار القادمة عن حالات إخرى إيجابية منها حالة مؤكدة لفيصل فجر.

ويبقى المنتخب الكاميروني المنتخب الوحيد في البطولة، الذي لم يتأثر بفيروس كورونا، في مشهد غريب يثير السخرية.